السيد الحكيم يبحث مع السفير الروسي أهمية تجنيب المنطقة خطر الصدام والتصعيد

بحث رئيس تيار الحكمة الوطني، السيد عمار الحكيم، بمكتبه صباح اليوم مع سفير دولة روسيا الاتحادية ماكسيم ماكسيموف مستجدات الملفات السياسية في العراق والمنطقة والوضع الدولي وطبيعة المعارضة التي اعتمدها تيار الحكمة الوطني فضلا عن العلاقات الثنائية بين موسكو وبغداد.
وذكر بيان لمكتب سماحته ان السيد عمار الحكيم بين خلال اللقاء "أهمية تجنيب المنطقة خطر الصدام والتصعيد ودعونا الجميع الى استثمار كل الامكانات كي تتمتع شعوب المنطقة والعالم بالرخاء والامان".
وأشار السيد عمار الحكيم الى "طبيعة المعارضة السياسية التي اعتمدها تيار الحكمة الوطني وجددنا رؤيتنا بها كونها معارضة دستورية من ضمن النظام السياسي وتهدف الى تقويم وتصويب المسار ومراقبة الاداء الحكومي، وقد قطعت أشواطاً كبيرة في هذا الاطار وتشهد توسعا سياسيا واجتماعيا مهما".
وفيما يتعلق بالعلاقات الثنائية دعا الى "استثمار الفرص الواعدة التي يمتلكها العراق في مجال الاستثمار" مؤكدا ان "العراق منفتح على الجميع بقدر اتساق المصالح المشتركة مع جيرانه ودول العالم".
cron