الشيخ معلة من مكة المكرمة: منهج المعارضة يهدف للإصلاح ومحاربة الفساد

 أكد رئيس المؤتمر العام لتيار الحكمة الوطني الشيخ حميد معلة الساعدي، ان منهج المعارضة يهدف للإصلاح ومحاربة الفساد".
وقال الشيخ الساعدي في كلمة ألقاها نيابة عن رئيس تيار الحكمة الوطني السيد عمار الحكيم في إنطلاق فعاليات مؤتمر يوم العراق الـ ٢٩ لبعثة شهيد المحراب(قدس) في مكة المكرمة، اليوم ان "مؤتمر العراق التاسع والعشرون الذي ينعقد سنويا هنا في مكة المك رمة هو واحد من المثابات الرائدة التي خلفها لنا شهيد المحراب اية الله العظمى السيد محمد باقر الحكيم وهو ثمرة مباركة ضمن تراث معطاء من الجهاد والعلم والتصدي خته رضوان الله تعالى عليه بالشهادة فجزاه الله عنا خير جاء المحسنين".
وأضاف "المؤتمر كما هو في الأساس تظاهرة عراقية صاعدة ومتجددة حيث يجتمع فيه العراقيون بمختلف قومياتهم وطوائفهم وميولهم الفكرية من اجل اعلان تضامنهم ووحدتهم التي طالما يشكك بها الاخرون".
وأشار الشيخ الساعدي الى ان "اجتماعنا هنا عراقيين وفي ظل هذه الأجواء الايمانية انما هو بيان فصيح واعلان صريح عن وحدتنا وعن تصميمنا على النجاح وأصرارنا على بناء مستقبلنا الواعد، أما حضوركم الكريم ومشاركتكم الجادة فهي تمثل وفاء لنهج الجهاد والتصدي الذي مارسناه أمة واعية وشعب صابر في مقارعة الظلم واسقاط الدكتاتورية كما يمثل رسالة وفاء واحياء لصاحب هذا المحفل ومؤسسة خاصة بعد المحراب آية الله العظمى السيد محمد باقر الحكيم (قدس سره)".
وتابع "من المؤكد ان العمل السياسي حال حل اي عمل آخر يجب ان يؤطر بمجموعة من المبادئ السامية والقيم الاخلاقية العالية وذلك لضمان عدم انحرافه عن المسار الصحيح، ونحن حينما اتخذنا منهج المعارضة كأداء فاعل يهدف الى الاصلاح ومكافحة الفساد فاننا لايمكن ان نتخلى عن قيمنا واخلاقنا سواء في ميدان العمل السياسي او غيره وسواء كنا في الحكومة او خارجها".
وشدد "سيكون من ديدنا الحديث والتجديد سواء في الخطاب او الوسائل والاليات لكنا سنظل امناء لقيما ومبادئنا والأسس الشرعي التي ارتكزت عليها بناءاتنا الفكرية وادائتنا العلمية".
ولفت الشيخ الساعدي الى ان "المعارضة السياسية الدستورية هي حاجة ملحة لاصلاح النظام السياسي وتقويمه وتفعيله وهي ضرورة واضحة للعملية السياسية وكذلك من اجل انهاء الإشكالية القائمة ان الجميع في الحكومة وان الجميع ينتقد الحكومة وتبقى المعارضة موقفا ضروريا ومسؤولا لتحقيق التوازن المطلوب في المشهد السياسي العراقي وفرز المناهج والبرامج فيه وتخليص المخاطبين ومزايدات".
cron